مايو 26, 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

حفيد غورو: لسنا مع السياسات الاستعمارية ونعتذر للشعب السوري

قدم جان لوي غورو حفيد الجنرال الفرنسي هنري غورو الذي قاد الحملة الفرنسية لاحتلال سورية في أوائل القرن العشرين اعتذاره للشعب السوري عما ارتكبته فرنسا إبان احتلالها لسورية مؤكداً أن الشعب الفرنسي غير راض عن السياسات الاستعمارية لحكوماته.

وخلال زيارته مع وفد فرنسي إلى صرح شهداء الثورة السورية الكبرى وضريح قائدها المجاهد سلطان باشا الأطرش قال غورو في كلمة: “بالتأكيد أن صاحب الاسم الشهير ذائع الصيت جدي الجنرال غورو ارتكب أخطاء جسيمة والحكومات الفرنسية المتعاقبة لم تتعلم من الدروس واستمرت تحت التأثيرات الخارجية تمارس سياسات عدائية تجاه الشعب السوري وكل الحكومات التي لم تتعلم الدرس ستجد نفسها مضطرة للاعتذار من الشعب السوري كما أنا الآن أعتذر”.

وأشار إلى أن “معظم الشعوب الأوروبية وخاصة الشعب الفرنسي غير راضية عن السياسات الاستعمارية والحروب ولاسيما الحرب التي شنتها الولايات المتحدة على العراق وحالياً الحرب على سورية حيث خرجت مظاهرات في باريس تنتقد تدخل الحكومة الفرنسية في سورية” وقال: “نحن هنا لنقول إننا لسنا مع هذه السياسات الاستعمارية ونعتذر للشعب السوري”.

وأوضح غورو أن سورية تعرضت لحروب عديدة عبر التاريخ واليوم تتعرض لحرب من العصابات الإرهابية المدعومة من الدول الغربية وبعض الأنظمة العربية لكن نجدها تنتصر مع كل محطة من محطات التاريخ الصعب.

من جهته لفت حفيد قائد الثورة السورية الكبرى المهندس ثائر الاطرش إلى أهمية هذه المبادرة تجاه الشعب السوري الذي احتلت أرضه بغير وجه حق ودافع عنها إلى أن حررها وحقق سيادتها واستقلالها خصوصاً أنها تتزامن مع عيد الجلاء في ذكراه الثالثة والسبعين الذي كان ثمرة نضال الشعب السوري لسنين طويلة.

وأشار المهندس الأطرش إلى أن الحكومة الفرنسية تقوم اليوم للأسف بنفس الدور الذي قامت به منذ قرن من الزمن ولكن بلبوس آخر والشعب السوري وقيادته وجيشه يواجهون كأجدادهم المجاهدين محاولات تقسيم سورية للحفاظ عليها موحدة حرة مستقلة داعياً الشعب الفرنسي للوقوف في وجه سياسة حكومته العدائية ضد سورية.

شارك في الزيارة محافظ السويداء عامر العشي وأمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي فوزات شقير والكاتب والرحالة عدنان عزام وأمين سر الجمعية السورية للخيول الأصيلة الدكتور طارق عبد الرحيم وفعاليات أهلية ودينية وشعبية.

يذكر أن جان لوي غورو كاتب وخبير مختص بعالم الفروسية ويزور سورية ضمن وفد الضيوف المشاركين بفعاليات مهرجان الشام الدولي للجواد العربي الذي يتزامن مع إحياء الذكرى الـ73 لجلاء المستعمر الفرنسي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *