سبتمبر 20, 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

تقرير: بانوراما عمل إتحاد المصدرين في 4 سنوات.. وإستقالة السواح خسارة للصادرات السورية


منذ تشكيل مجلس إدارة جديد لاتحاد المصدرين السوري ، برئاسة محمد ناصر السواح في شهر نيسان 2015 ،عمل الاتحاد بلا كلل أو ملل، وضاعف جهوده باتجاه مشاريع مستقبلية بهدف خدمة الاقتصاد الوطني، وزيادة حجم التصدير، وتنشيط المعارض

،عمل الاتحاد كان واضحا للجميع، بالرغم من انه ليس لديه ميزانية مخصصة، ولا تمويل من قبل الحكومة، ولا حتى من وزارة الاقتصاد، وموارده كلها هي عبارة عن بدلات الانتساب ورسوم تصديق شهادات.

ففي عام 2015 أطلق اتحاد المصدرين من ميناء طرطوس أول عبارة بحرية على متنها 40 شاحنة “براد” محملة بنحو 1000 طن من التفاح السوري متوجهة إلى مصر، وشارك الاتحاد في فعاليات مهرجان بغداد الدولي السابع للزهور، وحقق الجناح السوري حقق المركز الأول بين أجنحة الدول المشاركة.

كما شارك الاتحاد بـ12 شركة غذائية بمعرض “هوريكا” في بيروت، للصناعات الغذائية ومواد الضيافة، و رفع الاتحاد  العلم السوري في جميع انحاء ميلانو الايطالية اثناء افتتاح معرض “اكسبو ميلانو 2015” في شهر ايار 2015 تحت شعار “غذاء الكوكب.. طاقة للحياة” .

وافتتح الاتحاد بالتعاون مع غرف الصناعة ،في كل من دمشق وحلب واللاذقية المعرض التخصصي في عالم الأزياء والجلديات    “موداتكس” تحت عنوان “رمضان والعيد” في اللاذقية .

ووقع الاتحاد مع وزارة التنمية الإدارية مذكرة تفاهم لتنمية الأسواق والمنتج السوري، وإدارة الماركة التجارية، والحفاظ على الميزة التنافسية للمنتج السوري، وواصل الاتحاد توزيع البذار الموسمية الصيفية مجانا الى الاخوة الفلاحين ومن يرغب بزراعة ارضه .وسيرت اللجنة الزراعية في الاتحاد نهاية شهر ايار 2015 أول طائرة شحن من مطار دمشق الدولي إلى دولة الإمارات العربية المتحدة محملة بالفواكه.

واقام الاتحاد مهرجان طرطوس الدولي الأول للزهور والزراعات المحمية وتقنيات التصدير، وندوة على هامش المهرجان لمناقشة المعوقات التي تواجه المصدرين، بالنسبة لتسديد تعهدات إعادة قطع التصدير،  وشارك الاتحاد في فعاليات معرض “سيريا مود” في بيروت، بمشاركة أكثر من 100 شركة سورية متخصصة بالألبسة والنسيج، وذلك في مركز المعارض الدولي “البيال” ،كما شارك الاتحاد في ورشة العمل التخصصية بعنوان “سبل النهوض بالثروة الحيوانية بما يساهم في دعم الإنتاج الوطني وتنمية صادراته” في فندق لاميرا – اللاذقية .

وبحث اتحاد المصدرين برئاسة محمد السواح مع وفد الاتحاد العام للجمعيات الفلاحية العراقية برئاسة حسن نصيف التميمى ووقع مذكرة تفاهم لتنمية الصادرات الزراعية بين البلدين، وتعزيز التعاون المشترك، وبمشاركة منتجين ومصدرين سوريين شارك الاتحاد في  المعرض السنوي الدولي للصناعات الغذائية “وورلد فود موسكو”.

كما وقع الاتحاد مع المؤسسة العامة للخزن والتسويق اتفاق تعاون يتعلق بتسويق المنتجات الزراعية ، بدءاً من عملية القطاف وانتهاء بإيصال المنتج إلى المستهلك داخلياً وخارجياً.

وأقام الاتحاد المعرض التخصصي في عالم الأزياء والجلديات “موداتكس” بمشاركة 60 شركة محلية  في فندق “داما روز” بدمشق

وأرسل الاتحاد 400 طن من الحمضيات السورية الى الاتحاد العراقي، كبداية لفتح خط تصديري مستمر، كما زار وفد من الاتحاد طهران، وبحث سبل تعزيز وتعميق التعاون مع الجانب الإيراني، بهدف تطوير قطاع الدواجن في سورية وتأمين مستلزماته للنهوض به.

وبناء على طلب اللجنة الزراعية في اتحاد المصدرين الغت وزارة الكهرباء التقنين في المناطق الزراعية خلال موجة الصقيع في الساحل السوري ، وحقق الاتحاد في نهاية عام 2015 نسبة نمو الصادرات السورية خلال عشرة أشهر نحو 9%  ، وأطلقت مجموعة من المواقع الإخبارية الاقتصادية السورية استفتاءً لاختيار شخصية عام 2015 الاقتصادية، ففاز رئيس الاتحاد محمد السواح بلقب شخصية 2015 الاقتصادية.

ومع بداية عام 2016 بحث اتحاد المصدرين مع وفد روسي سبل تفعيل التبادل التجاري والتحضيرات اللازمة لتوقيع اتفاقية تسهيلات جمركية بين البلدين، من ثم شارك الاتحاد في المعرض التخصصي للألبسة ومستلزماتها /سيريا مود/ بأكثر من 100 شركة سورية متخصصة بالألبسة والنسيج ،وذلك في مركز المعارض الدولي “البيال” ، وبدعم من اتحاد المصدرين تم افتتاح الجناح السوري بالقرية العالمية بدبي، بمشاركة 122 شركة، وافتتاح الخط المباشر السريع الخاص بقرية الصادرات السورية الروسية .

وشارك الاتحاد في فعاليات المعرض التخصصي للألبسة النسيجية والجلدية “موداتكس” لأزياء ربيع وصيف 2016 ،وفي معرض الغذاء العالمي “غلف فود” العاشر الذي يقام في مركز التجارة العالمي بدبي .

واستطاع الاتحاد بعد اجتماعه مع الملحق التجاري في السفارة الايرانية بدمشق تطبيق الرسم الجمركي على البضائع السورية المصدرة لإيران ليصبح 4 % ، كما اثمرت جهوده في الحصول على ميزات لدخول البضائع السورية إلى الأسواق الروسية برسوم جمركية مخفضة، وزاد مؤشر التصدير بحدود 20% في الربع الاول من عام 2016 .

ووقعت قرية الصادرات السورية الروسية عقداً مع مجلس إدارة شركة “CMA-CGM” الفرنسية للنقل البحري لتسيير سفينة كل اسبوعين من اللاذقية الى روسيا، تحمل 3500 طن من الخضار والفواكه .

وافتتح الاتحاد معرض موداتكس أوغاريت للأزياء والجلديات في اللاذقية، وافتتحت “المجموعة الاقتصادية السورية” مركزاً دائماً لها في دبي، ليكون نقطة تواصل بين التجار والمصدّرين السوريين، وبين أسواق دبي، بهدف دعم عجلة الاقتصاد ،وتنشيط الصادرات ،واقام الاتحاد ورشة عمل حول واقع قطاع الدواجن ،وأهمية تنميه إنتاجه وصادراته، وذلك في جامعة الوادي الخاصة بحمص.

وبدعم من الاتحاد نال جناح الجمهورية العربية السورية /لجنة منتجي ومصدري الازهار والمشاتل/ المركز الأول في مهرجان بغداد الدولي الثامن للزهور، وشارك الاتحاد ب34 شركة سورية في معرض الجزائر الدولي الـ 49 .

وبحث الاتحاد مع غرفة صناعة دمشق سبل تسهيل إجراءات شحن البضائع السورية إلى السوق الإيرانية، وسير الاتحاد باخرة( رورو) وعلى متنها صادرات زراعية من اللاذقية الى تركيا، لتستأنف الصادرات الرحلة برأ إلى أربيل ثم بغداد.

 وخلال اجتماع الاتحاد مع الحكومة، دعا الاتحاد الى تطوير التشريعات ودعم المبادرات، وإعطاء الإنتاجين الصناعي والزراعي الأهمية اللازمة، وافتتح اتحاد المصدرين السوري مركزا للصادرات السورية في طهران، ووضعه في خدمة المصدرين السوريين

،وحصل الاتحاد على موافقة وزارة النقل على “إعفاء الصادرات الزراعية من العمولات التي تتقاضاها شركة التوكيلات الملاحية واعفاء الرسوم المفروضة على الشحنات الزراعية من قبل غرفة الملاحة البحرية”.

وشارك الاتحاد في معرض “سيريا مود خان الحرير” ممثلا بنحو 100 شركة سورية متخصصة بالألبسة والنسيج، وذلك في مركز المعارض الدولي “البيال” وافتتح الاتحاد في العاصمة الإيرانية معرض طهران الدولي للألبسة والنسيج بمشاركة غرفة صناعة دمشق عبر 40 شركة سورية.

واقام الاتحاد عشرات الشركات الصناعية الوطنية المتخصصة بصناعة الالبسة معرض “سيريامود” خريف وشتاء 2017 المتخصص في عالم الأزياء والجلديات، وعمل الاتحاد الى تصدير الحمضيات إلى لبنان مقابل استيراد الموز منه، ووقع الاتحاد مذكرة تفاهم مع شركة “أديغيا يوراك” الروسية لإقامة معرض دائم للمنتجات السورية المعدة للتصدير باسم “البيت التجاري السوري” في مدينة مابكوب الروسية.

وفي عام 2017  شارك الاتحاد في مركز البيال للمعارض الدولية في العاصمة اللبنانية بيروت فعاليات المعرض التخصصي للألبسة ومستلزماتها “سيريامود” وقدم الاتحاد خطة لدعم عمليتي الشحن البحري والجوي لتخفيف العبء عن المصدّرين، وشارك الاتحاد في معرض الخليج للأغذية “غلف فود” 2017 في دبي .

وأقام الاتحاد المعرض التخصصي للألبسة ومستلزماتها “سيريا مودا” بدمشق، بمشاركة نحو200 شركة سورية متخصصة بالألبسة والنسيج ومستلزمات الإنتاج، ونحو600 رجل أعمال من الدول العربية، وبحث مجلس ادارة الاتحاد مع وفد الرابطة العربية الصينية مجالات التعاون بين الشركات السورية ونظيراتها الصينية، وسبل تحفيز ودعم الشركات الصينية للدخول في مجالات الاستثمار، ومشاريع البناء والاعمار في سورية.

وناقش الاتحاد مع محافظي طرطوس واللاذقية مشاركة مشاتل الزهور والزينة في معرض دمشق الدولي، والتقى رئيس الاتحاد عدداً من رجال الأعمال ودعاهم الى المشاركة في معرض دمشق الدولي، وبلغت صادرات الألبسة من معامل دمشق خلال النصف الأول من 2017 نحو 14 مليار ليرة ،وبدعم من اتحاد المصدرين وصلت أول طائرة شحن خاصة إلى مطار دمشق الدولي، لخدمة المصدرين و المستوردين، وخلال معرض دمشق الدولي شهد قطاع الاعمال توقيع عشرات العقود، وشارك الاتحاد بمواد غذائية وهندسية وكيميائية ومهن حرفية ويدوية .

وناقش رؤساء اللجان النسيجية والهندسية والغذائية والكيميائية خلال اجتماع نوعي ترأسه محمد السواح رئيس اتحاد المصدرين إقامة معارض خارجية سورية للبيع المباشر لكافة المنتجات السورية، وعمل رئيس الاتحاد على تخفيض قيمة الاشتراك بمعرض بغداد للبيع المباشر، حيث أصبحت أقل من 1500دولار، بعد أن كانت 3000 دولار.

وبهدف اعادة التشبيك بين الصناعيين السوريين ورجال الاعمال العراقيين عمل الاتحاد مع غرفة صناعة دمشق وريفها على اقامة ملتقى للصناعيين، ورجال الاعمال السوريين، ورجال الاعمال العراقيين في فندق شيراتون دمشق، وتم إطلاق على عام 2018 تسمية “عام صنع في سورية”، وذلك بالتعاون مع غرف الصناعة واتحاد غرف التجارة السورية واتحاد المصدرين .

ودعا الاتحاد كل من لديه الرغبة والقدرة للمساهمة في العمل التصديري للمشاركة الفعالة في الأعمال التصديرية.
بمشاركة 193 شركة متخصصة في الصناعات الهندسية والصحية والغذائية والنسيجية اقام اتحاد المصدرين في العاصمة العراقية بغداد معرض “صنع في سورية” ، وحقق نجاحاً لافتاً ،ومدد فعالياته ستة أيام ،وتم تسويق أكثر من 800 طن من المنتجات السورية في المعرض.

وفي عام  2018 وضع اتحاد المصدرين خارطة طريق للتوجه نحو الأسوق الليبية، واطلق اول سفينة شحن الى ليبيا بحمولة اولى 300 طن تتضمن البسة واحذية ومواد غذائية، وعمل الاتحاد مع اتحاد المصدرين، وغرفة صناعة دمشق على اقامة ندوة تعريفية حول معرض الصناعات الغذائية التصديرية “سيريافود”، وبحث رئيس اتحاد المصدرين محمد السواح مع وفد أردني يضم عددا من التجار والصناعيين برئاسة عدنان أبو الراغب رئيس غرفة الصناعة الأردني إعادة تفعيل العلاقات التجارية وتنشيطها بين سورية والأردن.

ونظم الاتحاد بمشاركة كبيرة من الشركات الغذائية السورية وصلت الى /85/ شركة فعاليات معرض الصناعات الغذائية التصديرية /سيريا فود/ في مدينة المعارض، ووقع اتحاد المصدرين السوري عدة اتفاقيات مع شركات عراقية وكويتية وروسية، وذلك ضمن جناح المنتجات السورية المعدة للتصدير ، وجاء شعار “زرع في سورية” امتياز جديد لاتحاد المصدرين.

وأقام الاتحاد معرض “صنع في سورية” للصناعات النسيجية بالتعاون مع اتحاد غرف التجارة والصناعة السورية، بمشاركة أكثر من 152 شركة من مختلف المحافظات، وذلك في مدينة المعارض بدمشق ،وبمشاركة أكثر 160 شركة زراعية وصناعية تم افتتاح مهرجان صنع وزرع في سورية في صالة الجلاء بدمشق .

وفي عام 2019 شارك الاتحاد في مؤتمر الاعمال السوري – الإماراتي الذي عقد في مدينة أبوظبي، وتم الاتفاق لاقامة شركة نقل ومركز للصادرات السورية في الامارات ، ومن ساحة الامويين بدمشق بدأت الحملة الاعلامية المميزة لمعرض “صنع في سورية التخصصي للألبسة والنسيج ومستلزمات الانتاج” الذي يعتبر من أكبر المعارض في المنطقة للألبسة والنسيج ومستلزمات الانتاج ربيع وصيف 2019 في مدينة المعارض بدمشق. 

ومن نجاح الى نجاح شارك الاتحاد فعاليات معرض الغذاء العالمي “غلف فود” بدبي، وهو ثاني أكبر المعارض التجارية المتخصصة في مجال الأغذية والمشروبات في العالم، واستطاع خطف أنظار الزوار.

ووقع الاتحاد مع بنك البركة سورية اتفاقية تعاون، تهدف إلى تقديم خدمات مصرفية مميزة للمصدرين، تساهم في توسيع قاعدة العمل و تميكن المنتج المحلي القادر على المنافسة العالمية في الجودة والسعر 

وبمشاركة نحو /100/ شركة سورية شارك الاتحاد في فعاليات معرض صنع في سورية التخصصي للألبسة الرجالية على ارض مدينة المعارض بدمشق ،كما شارك 120 شركة غذائية في معرض “سيريا فوود” 2019 .

وفي نهاية شهر ايار الحالي، وبعد مسيرة دامت اربع سنوات، كانت حافلة بالنشاط والنجاح انعشت الاتحاد، ونقلته الى مصاف المؤسسات المتقدمة في تمثيل سورية في الخارج، وجمع رجال الاعمال في المعارض والمؤتمرات، والعمل على رفع شعار زرع وصنع في سورية، وتسويقه عربيا ودوليا بنجاح  قدم محمد السواح استقالته عن رئاسة اتحاد المصدرين السوري، واعتذر عن الترشح للانتخابات المقبلة، التي ستجري خلال الشهر القادم. ويرى الكثير من رجال الاعمال والمتابعين أن استقالة السواح خسارة فعلية لاتحاد المصدرين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *