أبريل 23, 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

لزعزة أمن و استقرار المواطن تكثر الاشاعات على مواقع تواصل الإجتماعي

 

(خدمة الشعب) شعارهم و عينهم على تحقيق هذا ساهرة, بسعيهم لإبقاء الأمن والاستقرار بعد الإنجازات التي حققها الجيش العربي السوري خلال الفترة الماضية من سنوات الأزمة, وبعد تحرير جميع مناطق ريف الشام من الإرهاب, فرضت قوى الأمن الداخلي سيطرتها الأمنية وعادت إلى جميع مراكزها الشرطية لحماية الشعب, و المحافظة على إنجازات الجيش السوري في الغوطتين لذلك كان لصحيفة السفير سورية الإلكترونية لقاء مع قائد شرطة ريف دمشق اللواء عصام الحلاج  لنزيد من طمأنينة المواطن في ريف دمشق.

حيث بين سيادة اللواء أن هناك انخفاضا ملحوظا في الجرائم المرتكبة خلال العام الماضي مؤكدا أن الوضع الأمني في محافظة ريف دمشق يشهد مزيدا من الاستقرار.

وبعد تحرير سوار الشام محافظة ريف دمشق بفضل الجيش العربي السوري خلال العام الماضي, ومن اللحظات الأولى لإعلان تحريرها دخلت وحدات قوى الأمن الداخلي إليها و تمركزت في وحداتها التابعة لها لممارسة عملها و واجبها في حفظ الأمن و النظام, موضحا أنهم عززوا جميع الوحدات بالكارد البشري والأليات لضمان حالة الاستقرار و زرع الطمأنينة في نفوس الأهالي الذين عادوا إلى منازلهم بعد دحر الإرهاب من مناطقهم.

أما على صعيد منع ارتكاب الجرائم و ملاحقة المطلوبين و إلقاء القبض عليهم فصل لنا اللواء الحلاج قوى الأمن الداخلي تمارس مهامها من خلال تنفيذ الضابطة الإدارية والضابطة العدلية حيث أن موضوع الضابطة الإدارية هي حفظ السكينة و تنفيذ القوانين و الانظمة الإدارية العامة والتدابير اللازمة, وهذه الضابطة في الأصل هي ضابطة مانعة تردع بواسطة التحذير من تسوله نفسه لارتكاب أية جريمة فهي تثني المجرم عن ما يجول في خاطره من نية جرمية وتقوم الوحدات الشرطية لتنفيذ هذه الضابطة بتسيير الدوريات ليلاً و نهاراً وعلى مدار الساعة ويكمل عملها الضابطة العدلية: التي تقوم بها الشرطة في البحث عن الجنايات و الجنح و المخالفات و جمع أدلتها و تقديم فاعليها إلى القضاء المختص لمعاقبتهم وهي تنطبق على الأفعال الجزائية بعد ارتكاب الجرم لتكون بذلك ضابطة قامعة.

وفي سياق الحديث أضاف الحلاج أن وحدات قيادة شرطة ريف دمشق تغطي كافة مناطق إشرافها حيث يسير مُدراء المناطق التسعة و النواحي السبع المستقلة دوريات بأمرة ضابط على مدار الساعة لمنع وقوع الجرائم, كما يسير فرع الأمن الجنائي دورياته المختصة لملاحقة مرتكبي الجرائم و مراقبة أرباب السوابق و المشبوهين و جمع الأدلة و البراهين و إجراء الخبرات على الأدوات الجرمية المضبوطة بمسرح الجريمة.

وخلال حديثنا أكد قيام دوريات من فرع الأمن الجنائي –قسم حماية الآداب بمراقبة النوادي الليلية و الملاهي و المرابع الليلة للتأكد من التزام أصحابها بالأنظمة والقوانين ومنع ارتكاب أي جرم داخل هذه المحلات واتخاذ الاجراءات القانونية بحق المخالفين من أصحاب هذه المحلات, وتعقب أرباب السوابق ومرتكبي الجرائم الذين يعتقدون بأن هذه الأماكن تخفيهم عن عين الملاحقة فأي شخص يشتبه به من خلال الصرف المفرط للمبالغ بهذه المحلات يتم التدقيق معه بمصدر هذه الأموال وخاصة عندما يكون من أرباب السوابق.

وفي سؤالنا عن ملاحقة مروجي المخدرات أجابنا يقوم فرع مكافحة المخدرات بمؤازرة كافة الوحدات الشرطية بملاحقة تجار و مروجي و متعاطي المواد المخدرة بكافة أنواعها و منع انتشارها بين الشبان لما لها من أثر خطير على المجتمع و الوطن, و أتبع قوله تم ضبط كميات كبيرة من مادة الحشيش المخدر و حبوب الغبتاغون و الدوريات على مدار الساعة تقوم بجمع المعلومات و مراقبة كل الأماكن التي يشك بترويج هذه المواد من خلالها.

وبسؤاله عن موضوع الاحتيال الذي حدث بجديدة عرطوز أخبرنا بأنه شخص جمع الأموال من بعض الأشخاص بقصد التجارة, و أوهم الأشخاص الذين اشتركوا معه بأنه يدر عليهم أرباح طائلة, و بعد الادعاء عليه من قبل أصحاب العلاقة الذين احتال عليهم تم القبض عليه, ثم تمت إحالته إلى القضاء لينال جزائه.

و بالنسبة للسيارات التي أعيدت بعدما تم سرقتها من قبل الإرهابيون أخبرنا الحلاج أنهم وجدوا آليات كثيرة دمرها و أحرقها الارهابيون قبل طردهم من أراضي الغوطة فعمل رجال الأمن الداخلي على جرد هذه الأليات فكان جزءا منها تابع لمؤسسات الدولة و أعيدت كل ألية لمؤسستها و جزء أخر تابع لملكيات شخصية خاصة للمواطنين تم التعرف إلى أصحاب هذه السيارات وأخبرهم بشأنها, و على سبيل الذكر هناك قرابة الـ 850 سيارة مدمرة تم أخلائها من مدينة دوما لوحدها, منوها أن هذه الأليات كانت تعيق عمل ورشات الخدمات التي تقدمها الحكومة لذلك تم نقلها من قبل فرع المرور و ايداعها بكراج الحجز أصولا.

ومن جهة أخرى أخبرنا أنهم يضبطون الكثير من حالات الازعاج التي يسببها البعض عن طريق القيادة الرعناء (التشفيط) أو من خلال الصوت المرتفع الذي يصدر من هذه السيارات, مؤكدا أن هذا الامر من صلب العمل اليومي لفرع المرور و الوحدات الشرطية المنتشرة في ريف دمشق.

وأشار اللواء أن عملهم بخصوص الحصول على إجازات السوق فهو بتوجيه من السيد اللواء وزير الداخلية حيث أصبح بإمكان المواطن الحصول على إجازة سوق من منطقة النبك بإضافة لإصدار جوازات السفر منها, و منطقة التل ستكون التالية ليعقبها ناحية جرمانا بهدف تخفيف الضغط عن المواطن وعلى المدينة.

ثم أشار أن جميع الضباط و عناصر الشرطة يخضعون لدورات تأهيلية وخاصة عناصر فرع المرور لاحتكاكهم المباشر مع المواطن فنحن نتمسك بأخلاقية المهنة وبحال وجود أي عنصر مسيء للمواطن أو يوحي له بالابتزاز فهو يخضع للأجراء المسلكي والقانوني ويحاسب حساباَ شديداً.

كما نفى الحلاج ما أشيع مؤخرا عن وجود عصابة خطف للنساء باستخدام البخاخات المخدرة في ريف دمشق مؤكدا أن هذا الموضوع عار عن الصحة ولم تسجل أي شكوى بهذا الأمر ولم تحدث أي حالة لدينا بهذا الخصوص.

وبنهاية الحوار أكد اللواء الحلاج السعي لتحقيق أمن المواطن أولا وجعله شريك لنا بكل ما نقوم به من أعمال, منوها أن التداول للإشاعات عبر مواقع التواصل الاجتماعي هي لإثارة الزعر و البلبلة و هذا الأمر يحتاج للوقوف بوجهه بالتوعية مشيراً أن أي موضوع أمني مصداقيته هو موقع وزارة الداخلية.

 

حاوره مدير مكتب دمشق وريفها علي ياغي

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *