top-up
top-up
top-up
top-up

برسم وزارة التعليم…

موضوع هام جدا وطنيا …
طلاب الدراسات العليا المتوقف تخرجهم على مادة ما مصيرهم ..
موضوع هام وعاجل ، يهم ابناؤنا الطلاب وهو همهم وشاغلهم الشاغل ، ومرضهم الذي لابد من معالجته وطنيا ، يعيشون في ظل ظروف قاهرة ، ومصيرهم يعود القرار فيه الى وزارة التعليم العالي ، حيث هناك طلاب الدراسات العليا على مستوى وزارة التعليم ومنهم اصحاب رسالة الماجستير تحديدا ، فاغلبهم توقف تخرجهم على مادة او مادتين ، ويحتاجون الي دورة استثنائيه ليتمكنوا من التخرج ، وهم بالمئات ضمن جامعاتنا على مستوي القطر العربي السوري .
هذا موضوع يجب مناقشته بجدية مطلقة وجادة من قبل الجهات المعنية مباشرة ، واولها وزارة التعليم العالي ، فبامكان المعنين التواصل مع جامعة طرطوس مثالا ، او اي جامعة اخرى ليتم التأكد ، انهم فقط يحتاجون الي دورة استثنائية كباقي الاختصاصات ،
والقرار يعود الى السيد وزير التعليم العالي صاحب القرار اولا ، او الفصل بالقرار بمكرمة من سيد وقائد الوطن ، الطالب الاول وقدوة طلابنا ومستقبلهم …
ابناؤنا الطلاب امانة بين اياديكم وايادي الوطن كله ، ومن الضروري مساعدتهم ، لكي يتم منحهم فرصة اخيرة ولو كانت مشروطة في السماح لهم تقديم مادة او مادتين للتخرج .
هذا الامر موضوع هام جدا اليوم وضروري ، ويجب ان يتم ذلك لهؤلاء الطلاب وهذا من اختصاص الجهات المعنية في الدولة وحكومتها الموقرة ، وفي طليعتها وزارة التعليم العالي ، والاهم اتمنى الاخذ بالتالي :
* ان طلاب دراساتنا العليا التقنيين ، الذين ان تم الحاقهم بخدمة العلم ، ان يتم فرزهم مباشرة لمؤسسات تقنية ، واولها مراكز البحوث ، للاستفادة منهم ، وتنمية قدراتهم العلمية ، فهم الثروة الوطنية الاولى ، وهم ذخيرة للوطن وبناء مستقبله ، ليخدموا في هذه المؤسسات التقنية ، وان يتم توظيفهم فيها لاحقا .
بذلك نحافظ عليهم ، فهم ثروتنا المتبقية من الموارد البشرية المميزة التي نحتاجها في مستقبل بناء سوريتنا الغالية والحديثة .
د.سليم الخراط

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *